رزان حمود – تلخيص الجيل الصاعد

إلى الجيل الصاعد

تناول الكتاب مشكلة الجيل الصاعد ألا وهي: عدم وجود أهداف جيدة للمستقبل، انخفاض الوازع الديني، المعاناة من الاضطرابات والعديد من المشاكل.

سبب هذه المشاكل أو بالأصح الحدث الأبرز فيها هو: ظهور الأجهزة الذكية وبرامج التواصل وتطور الألعاب، وقد أتى في هذا الكتابِ أمور عديدة، منها: فهْم معنى الفشلِ، والتعلم منه فيجب أن تعلم أنه عليك بذل قصارى جهدك لتحقيق غايتك، فتدرك بذلك أنك نجحت سواء تحققت هذه الغاية التي تسعى لها أم لا. فقال الكاتب في رسالة (سؤال الهوية): إنه لا هوية للإنسان إذا لم يدرك غاية وجوده، وإن هوية الإنسان لا تكمن إلا باتِّساقه مع الفطرة التي فطر الناس عليها فطرة العبودية لله تعالى.

وشرح لنا الكتاب: معنى النجاح والعلم، وكيف تختار قدوتك. وتم وضع توصيات في هذا الكتاب، وذُكِرت سمات التفكير الناقد، وتناول الكتابُ موضوع: الشهوات، والزواج، وتحمل المسؤولية.

وتم طرح موضوع: الهداية والاستقامة، هناك خطوات أو طرق للهداية والاستقامة، ومنها: التمسك بالقرآن، والمجاهدة في الله، والاعتصام بالله.

رزان حمود الزايدي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *